بشكل ناحج انتهت دورة إعادة تدريب المعلمين على المشروع المشترك بين المؤسسات المختلفة

       أدى جميع المعلمين من المجتمع المسلم والبالغ تعدادهم خمسة عشر معلما أختبار الدولة وذلك يوم الثاني من سبتمبر وبعد أن إجتازوا دورة تعليمية لمدة شهرين بعد حصولهم على دبلوم التخرج .

         وقد تمكن المعلمون بأجتياز الاختبار بشكل ناجح بعد الانتهاء الرسمي دورة أعادة التدريب, والتى بدأت خلال شهر يونيو هذا العام بمشروع تعليمى مشتركبين وزارة التعليم والعلوم , ودار الافتاء العامة , والمعهد الاسلامي العالي , وجامعة المكتبات والمعلومات التقنية.

        وقد جاء اختبار الدولة للمتدربين على شكل الاسهاب كتابيا بالاجابة على سؤالين , أحدهم عن التخصصات اللاهوتية , والاخر عن مادة غير دينية , وهكذا تمكن الخمسة عشر متدرب من الانتهاء من التدريب التعليمي بعد الدبلوم , واصبح لديهم الحق ان يدرسوا بحرية المادة الاختيارية " الدين الاسلامي " بالمدارس الدولة في بلغاريا .

        وقد صرح مدير قسم " التعليم " بدار الافتاء العامة , بأنه يعتقد أن هذه الدورة تمثل مشروع  تعليمي مشترك ناحج بين وزارة التعليم والعلوم , ودار الافتاء العامة , والمعهد الاسلامي العالي , وجامعة المكتبات والمعلومات التقنية , حيث بذل المعلمين خلال الدورة عناية وجهودا كبيرة وقد نال البرنامج اعجاب جميع المشاركين .

       وقد تولي التدريب خلال الدورة التدريبية بعد الدبلوم مجموعة من المعلمين من المعهد الاسلامي الاسلامي , وجامعة المكتبات والمعلومات التقنية , بما في ذلك الدكتور مصطفي حاجي , الدكتور سيفير حاحسانوف , دكتور اريف عبدالله , دكتور أمينه بيركاتاروفا , دكتور قدير محمد  , ومن جانب جامعة المكتبات والمعلومات التقنية كان البروفسور جورجيتا نازارسكا , ودكتوره سفتلا شابكالوفا , ودكتوره مارسيل ايزرايل , وبروفسور ماريا شنيتير  , ودكتور جاسمينا دونكوفا .

 

Cookies make it easier for us to provide you with our services. With the usage of our services you permit us to use cookies.
Ok