الاخوة والاخوات المسلمين الاعزاء 

خلق الله تعالى الإنسان في أحسن صوره , وفي نفس الوقت أظهر له طريق السعادة والخلاص الروحي , فالأعياد مناسبة جيدة لإعادة التفكير في دورنا في هذا العالم وهذه الحياة.

عيد الأضحى المبارك يختلف عن كل الأعياد , حيث أن الاضحية تحمل في حد ذاتها التعبير عن الامتنان والامتثال لله تعالى وإتباع طرق أنبياؤه ورسله .

في هذا العيد يتوجه المسلمين الى الله تعالى بالحمد والشكر على نعمه , ويبدأ التعبير عن الشكر بصلاة إحتفالية تكتمل بتقديم الأضاحي التى تحمل معنى التضحية والفداء , والهدف من وراء كل هذا ليس اللحوم أو المتعة , وانما التعبير عن تقوى المؤمنين .

الاضحية تقرب الناس بعضهم الى بعض , لانها ذبيحة ذات قيمة مثلها مثل ما في هذا العالم وماوراءه , ففي هذا العالم لا أحد يعيش بمفرده , فكل فرد منا لديه الحاجة والضرورة من الناس حوله , وإقتسام الأضحية يسهم في خلق الجسور بين الناس بغض النظر عن معتقاداتهم , وطوائفهم , ودياناتهم ,

في العالم الأخر الاضحية ستكون بمثابة فدية لكل من خصص من أمواله للانضمام الى مجتمع المسلمين في هذا اليوم .

إننى اتوجه اليكم بأسمي , واسم الديانة الاسلامية بالشكر والتقدير لمشاركتكم الفعالة في حملة " شهر من أجل التعاليم الاسلامية " , لقد ساعدتم بدعمكم المالي التعليم الاسلامي في " دورات القرأن الصيفية " ليصلوا فيها الى درجة الامام والخطيب .

 

وفقكم الله وتقبل منكم الانفاق والعبادات .

 

 

Cookies make it easier for us to provide you with our services. With the usage of our services you permit us to use cookies.
Ok